>>: هل زوجك رومانسي ؟ اكتشفي ذلك عند زيارتك لنا
الملاحظات
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: نزار قباني

هذا الموضوع سيكون متجدد دائما أن شاء الله وسأجمع فيه كل ما أستطيع من أعمال الشاعر الكبير نزار قباني الشعرية والنثرية وأرجو منكم أيضا أضافة ماتستطيعون ومن

  1. #1 نزار قباني 
    المشاركات
    760
    هذا الموضوع سيكون متجدد دائما أن شاء الله وسأجمع فيه كل ما أستطيع من أعمال الشاعر الكبير نزار قباني الشعرية والنثرية وأرجو منكم أيضا أضافة ماتستطيعون

    ومن هنا أبدأ

    غرناطة

    في مدخل الحمراء كان لقاؤنا ما أطـيب اللقـيا بلا ميعاد
    عينان سوداوان في حجريهما تتوالـد الأبعاد مـن أبعـاد
    هل أنت إسبانية ؟ ساءلـتها قالت: وفي غـرناطة ميلادي
    غرناطة؟ وصحت قرون سبعة في تينـك العينين بعد رقاد
    وأمـية راياتـها مرفوعـة وجيـادها موصـولة بجيـاد
    ما أغرب التاريخ كيف أعادني لحفيـدة سـمراء من أحفادي
    وجه دمشـقي رأيت خـلاله أجفان بلقيس وجيـد سعـاد
    ورأيت منـزلنا القديم وحجرة كانـت بها أمي تمد وسـادي
    واليـاسمينة رصعـت بنجومها والبركـة الذهبيـة الإنشـاد
    ودمشق، أين تكون؟ قلت ترينها في شعـرك المنساب نهر سواد
    في وجهك العربي، في الثغر الذي ما زال مختـزناً شمـوس بلادي
    في طيب "جنات العريف" ومائها في الفل، في الريحـان، في الكباد
    سارت معي والشعر يلهث خلفها كسنابـل تركـت بغيـر حصاد
    يتألـق القـرط الطـويل بجيدها مثـل الشموع بليلـة الميـلاد
    ومـشيت مثل الطفل خلف دليلتي وورائي التاريـخ كـوم رمـاد
    الزخـرفات أكاد أسمع نبـضها والزركشات على السقوف تنادي
    قالت: هنا "الحمراء" زهو جدودنا فاقـرأ على جـدرانها أمجـادي
    أمجادها؟ ومسحت جرحاً نـازفاً ومسحت جرحاً ثانيـاً بفـؤادي
    يا ليت وارثتي الجمـيلة أدركـت أن الـذين عـنتـهم أجـدادي
    عانـقت فيهـا عنـدما ودعتها رجلاً يسمـى "طـارق بن زياد"



    الشعر الثاني بعنوان
    أنا مع الإرهاب

    متهمون نحن بالإرهاب

    إن نحن دافعنا عن بكل جرأة

    عن شعر بلقيس .

    وعن شفاة ميسون .

    وعن هند . وعن دعد .

    وعن لبنى . وعن رباب .

    عن مطر الكحل الذي

    ينزل كالوحي من الأهداب !!

    لن تجدوا في حوزتي

    قصيدة سرية .

    أو لغة سرية .

    أو كتبا سرية أسجنها في داخل

    الأبواب

    وليس عندي أبدا قصيدة واحدة

    تسير في الشارع وهي ترتدي

    الحجاب

    ****

    متهمون نحن بالإرهاب

    أذا كتبنا عن بقايا وطن .

    مخلع . مفكك مهترئ

    أشلاؤه تناثرت أشلاء .

    عن وطن يبحث عن عنوانه .

    وأمة ليس لها سماء !!

    ***

    عن وطن لم يبق من أشعاره

    العظيمة الأولى .

    سوى قصائد الخنساء !!

    ***

    عن وطن لم يبق في آفاقه

    حرية حمراء أو زرقاء . أو

    صفراء .

    ***

    عن وطن . يمنعنا ان نشتري

    الجريدة

    أو نسمع الأنباء .

    عن وطن . كل العصافير به

    ممنوعة دوما من الغناء .

    عن وطن .

    كتابه تعودوا أن يكتبوا

    من شدة الرعب .

    على الهواء !!

    ***

    عن وطن يشبه حال الشعر في

    بلادنا

    فهو كلام سائب .

    مرتجل .

    مستورد.

    وأعجمي الوجه واللسان .

    فما له بداية .

    ولا له نهاية .

    ولا له علاقة بالناس . أو

    بالأرض .

    أو بمأزق الإنسان !!

    ***

    عن وطن .

    يمشي إلى مفاوضات السلم

    دونما كرامة .

    ودونما حذاء !!

    ***

    عن وطن رجاله بالوا على

    أنفسهم خوفا .

    ولم يبق سوى النساء !!

    ***

    الملح . في عيوننا .

    والملح في شفاهنا

    والملح . في كلامنا

    فهل يكون القحط في نفوسنا

    إرثا أتانا من بني قحطان

    لم يبق في أمتنا معاوية .

    ولا أبو سفيان .

    لم يبق من يقول (لا) .

    في وجه من تنازلوا

    عن بيتنا وخبزنا وزيتنا .

    وحولوا تاريخنا الزاهي.

    إلى دكان !!

    ***

    لم يبق في حياتنا قصيدة .

    ما فقدت عفافها .

    في مضجع السلطان.

    **

    لقد تعودنا على هواننا

    ماذا من الإنسان يبقى .

    حين يعتاد الهوان

    **

    عن أسامة بن منقذ .

    وعقبة بن نافع .

    عن عمر . عن حمزة .

    عن خالد يزحف نحو الشام .

    ابحث عن معتصم بالله .

    حتى ينقذ النساء من وحشية

    السبي .

    ومن ألسنة النيران !!

    ابحث عن رجال آخر

    الزمان.

    فلا أرى في الليل إلا قططا

    مذعورة .

    تخشى علي أرواحها .

    من سلطة الفئران !!

    ***

    هل العمي القومي .قد أصابنا

    وهو أبكم ؟

    أم نحن نشكو من عمى الألوان

    **

    متهمون نحن بالإرهاب .

    أذا رفضنا موتنا .

    بجرافات إسرائيل .

    تنكش في ترابنا .

    تنكش في تاريخنا .

    تنكش في إنجيلنا .

    تنكش في قرآننا .

    تنكش في تراب أنبيائنا .

    إن كان هذا ذنبنا

    ما أجمل الإرهاب

    ***

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إذا رفضنا محونا

    على يد المغول . واليهود

    . والبرابرة .

    إذا رمينا حجرا .

    على زجاج مجلس الأمن الذي

    استولى عليه القياصرة !!

    ***

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إذارفضنا أن نفاوض الذئب

    وأن نمد كفنا لعاهرة !!

    **

    أمريكا .

    ضد ثقافات البشر.

    وهي بلا ثقافة .

    ضد حضارات الحضر

    وهي بلا حضارة

    أمريكا .

    بناية عملاقة

    ليس لها حيطان !!

    ***

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إذا رفضنا زمنا

    صارت به أمريكا

    المغرورة . الغنية . القوية

    مترجما محلفا .

    للغة العبرية !!

    **

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إذا رمينا وردة .

    للقدس .

    للخليل .

    أو لغزة .

    والناصرة .

    إذا حملنا الخبز والماء .

    إلى طروادة المحاصرة .

    *

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إذا رفعنا صوتنا

    ضد كل الشعوبيين من قادتنا .

    وكل من قد غيروا سروجهم .

    وانتقلوا من وحدويين .

    إلى مساسرة !!

    ***

    إذا اقترفنا مهنة الثقافة .

    إذا تمردنا على أوامر

    الخليفة

    العظيم والخلافة .

    إذا قرأنا كتبا في الفقه

    . والسياسة .

    إذا ذكرنا ربنا تعالى.

    إذا تلونا (سورة الفتح)

    وأصغينا إلى خطبة يوم الجمعة

    فنحن ضالعون في الإرهاب !!

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إن نحن دافعنا عن الأرض

    وعن كرامة التراب

    إذا تمردنا على اغتصاب الشعب

    واغتصابنا .

    إذاحمينا آخر النخيل في

    صحرائنا .

    وآخر النجوم في سمائنا .

    وآخرالحروف في أسمائنا .

    وآخر الحليب في أثداء أمهاتنا

    إن كان هذا ذنبنا .

    ما أروع الإرهاب !!

    ***

    أنا مع الإرهاب .

    إن كان يستطيع أن ينقذني

    من المهاجرين من روسيا .

    ورومانيا، وهنقاريا، وبولونيا .

    وحطوا في فلسطين على أكتافنا

    ليسرقوا . مآذن القدس .

    وباب المسجد الأقصى .

    ويسرقوا النقوش .

    والقباب .

    **

    أنا مع الإرهاب .

    إن كان يستطيع أن يحرر

    المسيح .

    ومريم العذراء .

    والمدينة المقدسة .

    من سفراء الموت والخراب !!

    ***

    بالأمس .

    كان الشارع القومي في بلادنا

    يصهل كالحصان .

    وكانت الساحات أنهارا

    تفيض عنفوان .

    وبعد أوسلو .

    لم يعد في فمنا أسنان .

    فهل تحولنا إلى شعب

    من العميان والخرسان

    ***

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إن نحن دافعنا بكل قوة

    عن إرثنا الشعري

    عن حائطنا القومي

    عن حضارة الوردة

    عن ثقافة النايات في جبالنا

    وعن مرايا الأعين السوداء

    **

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إن نحن دافعنا بما نكتبه .

    عن زرقة البحر .

    وعن رائحة الحبر

    وعن حرية الحرف .

    وعن قدسية الكتاب !!

    ***

    أنا مع الإرهاب .

    إن كان يستطيع أن يحرر الشعب

    من الطغاة والطغيان .

    وينقذ الإنسان من وحشية الإنسان

    ويرجع الليمون والزيتون

    والحسون

    للجنوب من لبنان .

    ويرجع البسمة للجولان

    ***

    أنا مع الإرهاب .

    إن كان يستطيع أن ينقذني

    من قيصر اليهود .

    أو من قيصر الرومان !!

    ***

    أنا مع الإرهاب .

    ما دام هذا العالم الجديد .

    مقتسما

    ما بين امريكا وإسرائيل

    بالمناصفة !!

    ***

    أنا مع الإرهاب .

    بكل ما أملك من شعر

    ومن نثر .

    وممن أنياب .

    ما دام هذا العالم الجديد .

    بين يدي قصاب !!(جزار)

    **

    أنا مع الإرهاب

    ما دام هذا العالم الجديد

    قد صنفنا

    من فئة الذباب !!

    **

    أنا مع الإرهاب .

    إن كان مجلس الشيوخ في

    أمريكا

    هو الذي في يده الحساب

    وهو الذي يقرر الثواب .

    والعقاب !!

    ***

    أنا مع الإرهاب .

    ما دام هذا العالم الجديد .

    يكره في أعماقه

    رائحة الأعراب !!

    ***

    انا مع الإرهاب .

    ما دام هذا العالم الجديد .

    يريد أن يذبح أطفالي .

    ويرميهم إلى الكلاب !!

    **

    من أجل هذا كله .

    أرفع صوتي عاليا :

    أنا مع الإرهاب !!

    أنا مع الإرهاب !!

    أنا مع الإرهاب !!.
    منتديات مياسه - لمزيد من المواضيع الشيقه والهادفة اضغط هنا : محبرة شاعر - شعر - قصائد - poems

    رد مع اقتباس  

  2. #2 رد: نزار قباني 
    أوهــــــامَ غير متواجد حالياً § أنسانه متواضعه §
    المشاركات
    58,433
    أبياتَ روعه . كروعتَ طرحك الراقيًَ
    سلمتَ على اختياركَ الراقيًَ
    في أنتظار جديدكَ
    دمتَ بخيرًَ

    .
    رد مع اقتباس  

  3. #3 رد: نزار قباني 
    المشاركات
    760
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يوسف فواز مشاهدة المشاركة
    هذا الموضوع سيكون متجدد دائما أن شاء الله وسأجمع فيه كل ما أستطيع من أعمال الشاعر الكبير نزار قباني الشعرية والنثرية وأرجو منكم أيضا أضافة ماتستطيعون

    ومن هنا أبدأ

    غرناطة

    في مدخل الحمراء كان لقاؤنا ما أطـيب اللقـيا بلا ميعاد
    عينان سوداوان في حجريهما تتوالـد الأبعاد مـن أبعـاد
    هل أنت إسبانية ؟ ساءلـتها قالت: وفي غـرناطة ميلادي
    غرناطة؟ وصحت قرون سبعة في تينـك العينين بعد رقاد
    وأمـية راياتـها مرفوعـة وجيـادها موصـولة بجيـاد
    ما أغرب التاريخ كيف أعادني لحفيـدة سـمراء من أحفادي
    وجه دمشـقي رأيت خـلاله أجفان بلقيس وجيـد سعـاد
    ورأيت منـزلنا القديم وحجرة كانـت بها أمي تمد وسـادي
    واليـاسمينة رصعـت بنجومها والبركـة الذهبيـة الإنشـاد
    ودمشق، أين تكون؟ قلت ترينها في شعـرك المنساب نهر سواد
    في وجهك العربي، في الثغر الذي ما زال مختـزناً شمـوس بلادي
    في طيب "جنات العريف" ومائها في الفل، في الريحـان، في الكباد
    سارت معي والشعر يلهث خلفها كسنابـل تركـت بغيـر حصاد
    يتألـق القـرط الطـويل بجيدها مثـل الشموع بليلـة الميـلاد
    ومـشيت مثل الطفل خلف دليلتي وورائي التاريـخ كـوم رمـاد
    الزخـرفات أكاد أسمع نبـضها والزركشات على السقوف تنادي
    قالت: هنا "الحمراء" زهو جدودنا فاقـرأ على جـدرانها أمجـادي
    أمجادها؟ ومسحت جرحاً نـازفاً ومسحت جرحاً ثانيـاً بفـؤادي
    يا ليت وارثتي الجمـيلة أدركـت أن الـذين عـنتـهم أجـدادي
    عانـقت فيهـا عنـدما ودعتها رجلاً يسمـى "طـارق بن زياد"



    الشعر الثاني بعنوان
    أنا مع الإرهاب

    متهمون نحن بالإرهاب

    إن نحن دافعنا عن بكل جرأة

    عن شعر بلقيس .

    وعن شفاة ميسون .

    وعن هند . وعن دعد .

    وعن لبنى . وعن رباب .

    عن مطر الكحل الذي

    ينزل كالوحي من الأهداب !!

    لن تجدوا في حوزتي

    قصيدة سرية .

    أو لغة سرية .

    أو كتبا سرية أسجنها في داخل

    الأبواب

    وليس عندي أبدا قصيدة واحدة

    تسير في الشارع وهي ترتدي

    الحجاب

    ****

    متهمون نحن بالإرهاب

    أذا كتبنا عن بقايا وطن .

    مخلع . مفكك مهترئ

    أشلاؤه تناثرت أشلاء .

    عن وطن يبحث عن عنوانه .

    وأمة ليس لها سماء !!

    ***

    عن وطن لم يبق من أشعاره

    العظيمة الأولى .

    سوى قصائد الخنساء !!

    ***

    عن وطن لم يبق في آفاقه

    حرية حمراء أو زرقاء . أو

    صفراء .

    ***

    عن وطن . يمنعنا ان نشتري

    الجريدة

    أو نسمع الأنباء .

    عن وطن . كل العصافير به

    ممنوعة دوما من الغناء .

    عن وطن .

    كتابه تعودوا أن يكتبوا

    من شدة الرعب .

    على الهواء !!

    ***

    عن وطن يشبه حال الشعر في

    بلادنا

    فهو كلام سائب .

    مرتجل .

    مستورد.

    وأعجمي الوجه واللسان .

    فما له بداية .

    ولا له نهاية .

    ولا له علاقة بالناس . أو

    بالأرض .

    أو بمأزق الإنسان !!

    ***

    عن وطن .

    يمشي إلى مفاوضات السلم

    دونما كرامة .

    ودونما حذاء !!

    ***

    عن وطن رجاله بالوا على

    أنفسهم خوفا .

    ولم يبق سوى النساء !!

    ***

    الملح . في عيوننا .

    والملح في شفاهنا

    والملح . في كلامنا

    فهل يكون القحط في نفوسنا

    إرثا أتانا من بني قحطان

    لم يبق في أمتنا معاوية .

    ولا أبو سفيان .

    لم يبق من يقول (لا) .

    في وجه من تنازلوا

    عن بيتنا وخبزنا وزيتنا .

    وحولوا تاريخنا الزاهي.

    إلى دكان !!

    ***

    لم يبق في حياتنا قصيدة .

    ما فقدت عفافها .

    في مضجع السلطان.

    **

    لقد تعودنا على هواننا

    ماذا من الإنسان يبقى .

    حين يعتاد الهوان

    **

    عن أسامة بن منقذ .

    وعقبة بن نافع .

    عن عمر . عن حمزة .

    عن خالد يزحف نحو الشام .

    ابحث عن معتصم بالله .

    حتى ينقذ النساء من وحشية

    السبي .

    ومن ألسنة النيران !!

    ابحث عن رجال آخر

    الزمان.

    فلا أرى في الليل إلا قططا

    مذعورة .

    تخشى علي أرواحها .

    من سلطة الفئران !!

    ***

    هل العمي القومي .قد أصابنا

    وهو أبكم ؟

    أم نحن نشكو من عمى الألوان

    **

    متهمون نحن بالإرهاب .

    أذا رفضنا موتنا .

    بجرافات إسرائيل .

    تنكش في ترابنا .

    تنكش في تاريخنا .

    تنكش في إنجيلنا .

    تنكش في قرآننا .

    تنكش في تراب أنبيائنا .

    إن كان هذا ذنبنا

    ما أجمل الإرهاب

    ***

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إذا رفضنا محونا

    على يد المغول . واليهود

    . والبرابرة .

    إذا رمينا حجرا .

    على زجاج مجلس الأمن الذي

    استولى عليه القياصرة !!

    ***

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إذارفضنا أن نفاوض الذئب

    وأن نمد كفنا لعاهرة !!

    **

    أمريكا .

    ضد ثقافات البشر.

    وهي بلا ثقافة .

    ضد حضارات الحضر

    وهي بلا حضارة

    أمريكا .

    بناية عملاقة

    ليس لها حيطان !!

    ***

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إذا رفضنا زمنا

    صارت به أمريكا

    المغرورة . الغنية . القوية

    مترجما محلفا .

    للغة العبرية !!

    **

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إذا رمينا وردة .

    للقدس .

    للخليل .

    أو لغزة .

    والناصرة .

    إذا حملنا الخبز والماء .

    إلى طروادة المحاصرة .

    *

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إذا رفعنا صوتنا

    ضد كل الشعوبيين من قادتنا .

    وكل من قد غيروا سروجهم .

    وانتقلوا من وحدويين .

    إلى مساسرة !!

    ***

    إذا اقترفنا مهنة الثقافة .

    إذا تمردنا على أوامر

    الخليفة

    العظيم والخلافة .

    إذا قرأنا كتبا في الفقه

    . والسياسة .

    إذا ذكرنا ربنا تعالى.

    إذا تلونا (سورة الفتح)

    وأصغينا إلى خطبة يوم الجمعة

    فنحن ضالعون في الإرهاب !!

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إن نحن دافعنا عن الأرض

    وعن كرامة التراب

    إذا تمردنا على اغتصاب الشعب

    واغتصابنا .

    إذاحمينا آخر النخيل في

    صحرائنا .

    وآخر النجوم في سمائنا .

    وآخرالحروف في أسمائنا .

    وآخر الحليب في أثداء أمهاتنا

    إن كان هذا ذنبنا .

    ما أروع الإرهاب !!

    ***

    أنا مع الإرهاب .

    إن كان يستطيع أن ينقذني

    من المهاجرين من روسيا .

    ورومانيا، وهنقاريا، وبولونيا .

    وحطوا في فلسطين على أكتافنا

    ليسرقوا . مآذن القدس .

    وباب المسجد الأقصى .

    ويسرقوا النقوش .

    والقباب .

    **

    أنا مع الإرهاب .

    إن كان يستطيع أن يحرر

    المسيح .

    ومريم العذراء .

    والمدينة المقدسة .

    من سفراء الموت والخراب !!

    ***

    بالأمس .

    كان الشارع القومي في بلادنا

    يصهل كالحصان .

    وكانت الساحات أنهارا

    تفيض عنفوان .

    وبعد أوسلو .

    لم يعد في فمنا أسنان .

    فهل تحولنا إلى شعب

    من العميان والخرسان

    ***

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إن نحن دافعنا بكل قوة

    عن إرثنا الشعري

    عن حائطنا القومي

    عن حضارة الوردة

    عن ثقافة النايات في جبالنا

    وعن مرايا الأعين السوداء

    **

    متهمون نحن بالإرهاب .

    إن نحن دافعنا بما نكتبه .

    عن زرقة البحر .

    وعن رائحة الحبر

    وعن حرية الحرف .

    وعن قدسية الكتاب !!

    ***

    أنا مع الإرهاب .

    إن كان يستطيع أن يحرر الشعب

    من الطغاة والطغيان .

    وينقذ الإنسان من وحشية الإنسان

    ويرجع الليمون والزيتون

    والحسون

    للجنوب من لبنان .

    ويرجع البسمة للجولان

    ***

    أنا مع الإرهاب .

    إن كان يستطيع أن ينقذني

    من قيصر اليهود .

    أو من قيصر الرومان !!

    ***

    أنا مع الإرهاب .

    ما دام هذا العالم الجديد .

    مقتسما

    ما بين امريكا وإسرائيل

    بالمناصفة !!

    ***

    أنا مع الإرهاب .

    بكل ما أملك من شعر

    ومن نثر .

    وممن أنياب .

    ما دام هذا العالم الجديد .

    بين يدي قصاب !!(جزار)

    **

    أنا مع الإرهاب

    ما دام هذا العالم الجديد

    قد صنفنا

    من فئة الذباب !!

    **

    أنا مع الإرهاب .

    إن كان مجلس الشيوخ في

    أمريكا

    هو الذي في يده الحساب

    وهو الذي يقرر الثواب .

    والعقاب !!

    ***

    أنا مع الإرهاب .

    ما دام هذا العالم الجديد .

    يكره في أعماقه

    رائحة الأعراب !!

    ***

    انا مع الإرهاب .

    ما دام هذا العالم الجديد .

    يريد أن يذبح أطفالي .

    ويرميهم إلى الكلاب !!

    **

    من أجل هذا كله .

    أرفع صوتي عاليا :

    أنا مع الإرهاب !!

    أنا مع الإرهاب !!

    أنا مع الإرهاب !!.






    [fo[all1=#ff0000]t1]
    الشعر الثالث بعنوان

    شؤون صغيرة

    تمر بها أنت دون التفات

    تساوي لدي حياتي

    جميع حياتي

    حوادث قد لا تثير اهتمامك

    أعمر منها قصور

    وأحيا عليها شهور

    وأغزل منها حكايا كثيرة

    وألف سماء

    وألف جزيرة

    شؤون

    شؤونك تلك الصغيرة

    فحين تدخن أجثو أمامك

    كقطتك الطيبة

    وكلي أمان

    ألاحق مزهوة معجبة

    خيوط الدخان

    توزعها في زوايا المكان

    دوائر دوائر

    وترحل في آخر الليل عني

    كنجم، كطيب مهاجر

    وتتركني يا صديق حياتي

    لرائحة التبغ والذكريات

    وأبقي أنا

    في صقيع انفرادي

    وزادي أنا كل زادي

    حطام السجائر

    وصحن يضم رمادا

    يضم رمادي

    ***

    وحين أكون مريضة

    وتحمل أزهارك الغالية

    صديقي إلي

    وتجعل بين يديك يدي

    يعود لي اللون والعافية

    وتلتصق الشمس في وجنتي

    وأبكي وأبكي بغير إرادة

    وأنت ترد غطائي علي

    وتجعل رأسي فوق الوسادة

    تمنيت كل التمني

    صديقي لو أني

    أظل أظل عليلة

    لتسأل عني

    لتحمل لي كل يوم

    ورودا جميلة

    وإن رن في بيتنا الهاتف

    إليه أطير

    أنا يا صديقي الأثير

    بفرحة طفل صغير

    بشوق سنونوة شاردة

    وأحتضن الآلة الجامدة

    وأعصر أسلاكها الباردة

    وأنتظر الصوت

    صوتك يهمي علي

    دفيئا مليئا قوي

    كصوت نبي

    كصوت وارتطام النجوم

    كصوت سقوط الحلي

    وأبكي وأبكي

    لأنك فكرت في

    لأنك من شرفات الغيوب

    هتفت إلي

    ***

    ويوم أجيء إليك

    لكي أستعير كتاب

    لأزعم أني أتيت لكي أستعير كتاب

    تمد أصابعك المتعبة

    إلى المكتبة

    وأبقي أنا في ضباب الضباب

    كأني سؤال بغير جواب

    أحدق فيك وفي المكتبة

    كما تفعل القطة الطيبة

    تراك اكتشفت؟

    تراك عرفت؟

    بأني جئت لغير الكتاب

    وأني لست سوى كاذبة

    وأمضى سريعا إلى مخدعي

    أضم الكتاب إلى أضلعي

    كأني حملت الوجود معي

    وأشعل ضوئي وأسدل حولي الستور

    وأنبش بين السطور وخلف السطور

    وأعدو وراء الفواصل أعدو

    وراء نقاط تدور

    ورأسي يدور

    كأني عصفورة جائعة

    تفتش عن فضلات البذور

    لعلك يا يا صديقي الأثير

    تركت بإحدى الزوايا

    عبارة حب قصيرة

    جنينة شوق صغيرة

    لعلك بين الصحائف خبأت شيا

    سلاما صغيرا يعيد السلام إليا

    ***

    وحين نكون معا في الطريق

    وتأخذ - من غير قصد - ذراعي

    أحس أنا يا صديق

    بشيء عميق

    بشيء يشابه طعم الحريق

    على مرفقي

    وأرفع كفي نحو السماء

    لتجعل دربي بغير انتهاء

    وأبكي وأبكي بغير انقطاع

    لكي يستمر ضياعي

    وحين أعود مساء إلى غرفتي

    وأنزع عن كتفي الرداء

    أحس - وما أنت في غرفتي -

    بأن يديك

    تلفان في رحمة مرفقي

    وأبقي لأعبد يا مرهقي

    مكان أصابعك الدافئات

    على كم فستاني الأزرق

    وأبكي وأبكي بغير انقطاع

    كأن ذراعي ليست ذراعي[/all1]


    [/fot1]
    رد مع اقتباس  

المواضيع المتشابهه

  1. حتى نزار قباني يعجز عن وصف حزني
    بواسطة اموت قهر في المنتدى خواطر - نثر - عذب الكلام
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 22-May-2009, 09:52 PM
  2. من ابداعات نزار قباني
    بواسطة رحال العمر في المنتدى محبرة شاعر - شعر - قصائد - poems
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 17-Nov-2008, 05:06 PM
  3. أحــلــى غــــرام . نزار قباني
    بواسطة غريقة بوحدتي في المنتدى خواطر - نثر - عذب الكلام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 18-Sep-2008, 06:58 AM
  4. نزار قباني شاعر المراة
    بواسطة فلنتينو في المنتدى محبرة شاعر - شعر - قصائد - poems
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 24-Aug-2008, 04:35 AM
  5. أقوال نزار قباني الشاذة
    بواسطة أبو حمزة في المنتدى رياض المؤمنين
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 19-Apr-2008, 03:15 AM
المفضلات
المفضلات
ضوابط المشاركة
  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •