رشاقة الحامل ، التامرين الرياضية للحامل ، صحة الحامل
طريقة لرشاقة الحامل 130306214122BD1z.jpg
على العكس من لشائع بأن المرأة الحامل يجب أن تبتعد عن التمارين الرياضية فإن ممارسة التمارين الرياضية أثناء الحمل تحافظ على صحة جسدك وتسهل ولادتك، إليك بعض التمارين التي يمكن أن تضر بجسمك والغير ضارة به ُناء الحمل:
ينصح بعض الأهل والأقارب الحامل بالراحة والنوم وتجنب الحركة، فيما ينصحها الأطباء بممارسة الرياضة حفاظاً على نشاطها، فتحتار إلى من تسمع ونصيحة من تنفذ.
صحيح أنها قد لا تشعر بالكثير من الحماس لممارسة الرياضة يومياً، بسبب أعباء الحمل، لكن عندما تتعرف إلى فوائد الرياضة لها وللجنين، تسارع حتماً إلى ممارسة الرياضة ولو ثلاث مرات في الأسبوع شرط استشارة الطبيب بشأن البرنامج الرياضي الأفضل لها، لا شك أن للرياضة فوائد كثيرة خلال الحمل سواء للأم أو للجنين، شرط عدم وجود مشكلات تعيق ممارستها.
أما فوائدها فجسدية ونفسية وتشعرين أنك بحال أفضل، فعندما يبدو لك جسمك غريباً عنك، قد تساعدك الرياضة لتشعري بأنك تتحكمين في جسمك بشكل أفضل كما أنها تزيدك نشاطاً.
ولا تقتصر فوائدها على الناحية النفسية، بل تلعب دوراً مهماً في تحسين آلام الظهر التي تعانيها منها معظم الحوامل وتقوي الرياضة أيضاً عضلات ظهرك وأردافك ووركيك.
كما أنها تساعد على تخفيف مشكلة الإمساك لدى الحامل بتنشيط الأمعاء، وتجنبها الضغط الشديد على المفاصل التي تصبح ضعيفة خلال الحمل بسبب التغيرات الهرمونية وعلى النوم بشكل أفضل بالحد من التوتر والقلق اللذان يعيقان النوم.
تصبحين أكثر جمالاً:
الرياضة تساعد على تدفق الدم إلى البشرة مما يعطيها المزيد من النضارة والإشراق كما تجعل جسمك أكثر استعداداً للولادة.
العضلات القوية والقلب الصحيح تساعد في تسهيل الولادة كما أن تحسين قدرتك على التنفس يساعدك في تحمل الألم بشكل أفضل.
استعادة رشاقتك بسرعة كبرى:
تتكدس الدهون بنسبة أقل خلال الحمل إذا تابعت ممارسة الرياضة لكن يجب ألا تحاولي خفض وزنك بممارسة الرياضة خلال الحمل بل يجب أن يقتصر دور الرياضة هنا على الحفاظ على مستوى الليونة التي تتمتعين بها.
ما البرنامج الرياضي الآمن للحامل؟:
يختلف البرنامج الذي يعتبر آمناً لك بحسب ما إذا كنت تمارسين الرياضة قبل الحمل أم لا وبحسب المرحلة التي تبدئين فيها بممارسة الرياضة، فإذا كنت تمارسين الرياضة بانتظام قبل الحمل، تابعي البرنامج الذي كنت تتبعينه مع التعديلات المطلوبة منك كونك حاملاً.
أما إذا كنت لا تمارسي الرياضة يوماً قبل الحمل، فلا تستسلمي بسرعة بل ابدئي تدريجياً وببطء حتى تصبحي أكثر قوة وليونة.
تنصح الحامل التي لم تمارس الرياضة سابقاً بممارسة الرياضة المعتدلة القوة مدة ساعتين ونصف الساعة في الأسبوع على الأقل وبعكس ما يعتقد الكثير لا تشكل الرياضة خطراً على الحامل التي تتمتع بصحة جيدة ولا تعرضها للولادة المبكرة أو الإجهاض.
لكن في كل الحالات تنصح باستشارة الطبيب قبل متابعة البرنامج الرياضي الذي تتبعه علماً أنه قد يطلب منك وقف ممارسة الرياضة في حالات معينة وهي:
- ارتفاع ضغط الدم.
- النزيف.
- نقص ماء الرأس حول الجنين.
- التقلصات المبكرة.




منتديات مياسه - لمزيد من المواضيع الشيقه والهادفة اضغط هنا : الرجيم وعلاج السمنة والنحافة